لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

إن لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وبصفتها عضوا في المعارضة  ضد نظام المعادي للمرأة، تدافع عن حقوق المرأة الأيرانية وتعمل على نصرة قضايا المرأة  

اخبار المرأة

موجكان صيامي تقبع في حالة غير محسومة في احتجاز

إن موجكان صيامي، شاعرة وصحفية وكاتبة من أهالي مدينة أردبيل، تقبع في الاحتجاز وحالتها غير محسومة منذ أبريل 2019.

اعتقلت قوات الأمن في طهران «موجكان صيامي»  وهي رئيسة تحرير  لصحيفة  «ساراي » باللغة التركية - الفارسية، في أبريل من هذا العام ، ثم تم نقلها إلى سجن أردبيل المركزي، ومنذ ذلك الحين تقبع في سجن أردبيل.

إدانة كولرخ إيرايي وآتنا دائمي بالحبس لمدة ثلاث سنوات وسبعة أشهرلكل واحد منهما

حكم كولرخ إيرايي وآتنا دائمي بالحبس التنفيذي لمدة ثلاث سنوات وسبعة أشهرلكل واحد منهما.

أصدرت الشعبة الـ 26 لمحكمة طهران حكمين على السجينة السياسية السابقة  كولرخ إيرايي وآتنا دائمي، وهي ناشطة مدنية احتُجزت في جناح النساء في سجن إيفين، بالسجن لمدة ثلاث سنوات وسبعة أشهر والحرمان لمدة عامين من العضوية في المجموعات، بسبب تشكيل ملف جديد ضدهما في فترة الحبس.

«صديقه مرادي»

قامت وزارة مخابرات الملالي، بحملة اعتقالات خلال الأيام الماضية وعشية تجمعات المقاومة الإيرانية في أشرف الثالث بألبانيا لمدة خمسة أيام، طالت أعدادًا كبيرة من أفراد العوائل وأنصار مجاهدي خلق الإيرانية في طهران ومدن مختلفة أو تم استدعاؤهم بمن فيهم السجينة السياسية السابقة، «صديقه مرادي» وزوجها على أيدي عناصر وزارة المخابرات في طهران.

وبعض من هؤلاء المعتقلين هم من السجناء السياسيين في الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي كما أن البعض الآخر اعتقلوا خلال السنوات الماضية عدة مرات.

اعتقال راحله أحمدي أربعين يومًا بعد احتجاز ابنتها «صبا كرد افشاري»

صباح يوم أربعاء 10 يوليو 2019، اعتقلت عناصر الأمن السيدة راحله أحمدي في منزلها ونقلتها إلى سجن قرجك.

يوم الخميس 11يوليو2019 وجهت النيابة العامة اتهامات إلى راحله أحمدي تشمل «الدعاية ضد النظام» و «التعاون مع وسائل الإعلام المعادية» و«تشجيع وتوفيرتمهيدات للفساد والفحشاء»  وبعد نقلها إلى العنبر المعزول في سجن قرجك بورامين  تم نقلها إلى مكان مجهول.

«فاطمة محمدي» تتعرض للضرب على أيدي أحد عناصر دورية الإرشاد

يوم الثلاثاء 9 يوليو 2019 تعرضت السجينة السياسية السابقة «فاطمة محمدي» للضرب على أيدي  أحد عناصر دورية الإرشاد للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ثم اعتقلتها عناصر مركز 119 للشرطة.

وضايقت شرطية لدورية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر «فاطمة محمدي» وعددًا من  النساء الأخريات بذريعة عدم الالتزام بالحجاب القسري. وطبقًا لفاطمة محمدي، فقد تعرضت للضرب على أيدي الشرطية المذكورة في حي «بهارستان» وأصيبت  بجروح في وجهها. وعندما راجعت السيدة محمدي مركز 119 للشرطة لتقديم شكوى ضد الشرطية، للأسف تم اعتقالها بدلاً من الرد على شكواها.

اعتقال أربع نساء مسيحيات بين الأقليات الدينية في إيران

يوم الاثنين الأول من يوليو 2019، اعتقلت عناصر وزارة المخابرات أربع نساء مسيحيات بمدينة  بوشهر بسبب معتقداتهن.

تم احتجاز السيدة مريم فلاحي، 35 سنة ، مرجان فلاحي، 33 سنة ، خاتون فتح الله زاده، 61 سنة، فاطمة طالبى، 27 سنة، مع أزواجهن.

وفتشت عناصر وزارة المخابرات جميع منازلهن أمام أعين أطفال العوائل. وضبطت العناصر كتب وكراسات مسيحية  ومظاهر مسيحية بما في ذلك  صلبان خشبية ورسومات ولوحات وعدد أجهزة كمبيوتر محمولة  والهواتف المحمولة وبطاقات هوية وبطاقات مصرفية.

الناشطة العمالية «ندا ناجي» تتعرض للضرب على أيدي حراس السجن

تعرضت ندا ناجي، وهي ناشطة عمالية، للضرب على أيدي حراس السجن في سجن قرجك بورامين، مما أدى إلى اختلال في رؤيتها. وتعرضت حياة السجينة السياسية للخطر.

يوم السبت الموافق 6 يوليو 2019 ، تعرضت ندا ناجي للضرب على أيدي حراس السجن خلال 24 ساعة في سجن قرجك بورامين.

وأكدت السجينة العادية قائلة:، تم نقل ندا ناجي إلى مصحة السجن.  وأخبرت السجينة أنها بعد بضع ساعات، لا تزال رؤيتها غير واضحة بسبب الضربات التي أصابتها

الضغوط والقيود المفرطة تؤدي إلى نتائج قاتلة للشابات

لا تزال الضغوط و قيود الحياة  على النساء والفتيات في إيران الرازحة تحت حكم الملالي تحصد ضحيات منهن وتؤدي إلى نتائج مميتة.

غروب يوم الجمعة 5 يوليو 2019 أنهت شابة تدعى «شيوا شعباني» 16 عامًا حياتها بشنق جسمها في إحدى القرى المحيطة بمدينة أشنوية. وقيل إن سبب ذلك يعود إلى مضايقات عائلية كانت مفروضة عليها.

سيئات الحجاب يتم توقيفهن في المطارات ويتم منعهن من السفر

تمنع سيئات الحجاب من السفر بالطائرات.  وأعلن قائد شرطة المطارات دخول هذا التعليم حيز التنفيذ. وأكد «حسن مهري» قائلًا: «فيما يتعلق بكشف الحجاب نحن نتعامل بحزم، لدينا تعليمات تنظيمية  والمسؤولين القضائيين يدعمون الشرطة أيضًا».

وأكد أن أفراد الشرطة إذا لاحظوا بعض الحالات التي تروج تغطية النماذج الغربية  فيتم تعامل معهم بحزم قطعًا. قد يتم منعهم من السفر. وبالنسبة لهؤلاء الأشخاص، يتم تشكيل  ملفات قضائية ويتم تسليمها إلى السلطات القضائية. (وكالة أنباء «إيسنا» الحكومية - 10 يوليو 2019).

إضراب «ساناز الهياري» وزوجها عن الطعام في سجن إيفين

إضراب «ساناز الهياري» وزوجها «أميرحسين محمدي فر» عن الطعام منذ يوم الخميس 4يوليو 2019 في سجن إيفين.

تقبع «ساناز الهياري» وزوجها عضوان في هيئة تحرير نشرة غام  في السجن بسبب نشر تقارير عن العدالة الاجتماعية بما في ذلك حالة العمال الإيرانيين. تم حبس الزوجين منذ مدة ستة أشهر تقريبًا منذ يناير 2019. وخاضت ساناز الهياري إضرابًا عن الطعام لمرافقة ودعم زوجها.