لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

إن لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وبصفتها عضوا في المعارضة  ضد نظام المعادي للمرأة، تدافع عن حقوق المرأة الأيرانية وتعمل على نصرة قضايا المرأة  

تحميلPDF

المقدمة 

 

كان يوم العالمي للمرأة في شهر مارس / آذار، أهم مناسبة حيث أقامت لجنة النساء في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وفي التنسيق والتعاون مع سائر النقابات والروابط للنساء الإيرانيات في مختلف المدن الأوربية والأميركية والكندية والاسترالية أقامت جلسات ومؤتمرات عدة.

و الاجتماع الرئيس عقد في تيرانا وبمشاركة النساء البارزات من مختلف البلدان وبحضور مريم رجوي وغفير من النساء الرائدات من مجاهدي خلق القادمات أخيراً من مخيم ليبرتي إلى آلبانيا .

و أما في السجون الإيرانية خلدت السجينات يوم المرأة العالمي خلال مراسيم تخليد واستذكار هذا اليوم بالتأكيد على ضرورة حصول النساء حقوقهن المتساوية و نيل الحريات الأساسية في المجتمع .

-هناك تحول آخر و هو اتخاذ خامنئي موقفاً تجاه دور النساء في المجتمع حيث أكد مرة أخرى على واجب المرأة الرئيس و هو الإنجاب واصفاً الحراك للعدالة والمساواة الجنسية منشأ الفساد. (وبسايت خامنئي 19 / مارس – آذار 2017).

هذا واستمرت ممارسات قمع النساء في هذا الشهر حيث وفي عشية يوم المرأة العالمي تم إعدام امرأتين شنقاً في مدينة رشت شمال إيران، كما  حُرمت النساء السجينات من تلقي العلاج والإجازة المرضية أيضاً. هناك اعتقلت نساء في الضيافات والمراسيم في الأربعاء نهاية السنة وأعلن عدد النساء المشردات المعتقلات في طهران في الصحف الحكومية بأنها بلغ 2052 إمرأة. لكن استمرت احتجاجات النساء بين المعلمات والتربويات حتى أمهات الانتفاضة وناشطات البيئة في هذا الشهر أيضاً.

 

الانتهاك الممنهج لحق الحياة

الإعدامات و ممارسات القتل التعسفية و الوفاة في الحبس و إصدار أحكام الإعدام

 

تم إعدام إمرأتين في هذا الشهر، إنهما أعدمتا يوم 4 / آذار – مارس 2017 في السجن المركزي لمدينة رشت شنقاً وبهذا وصل عدد النساء اللاتي تم إعدامهن في فترة ولاية روحاني إلى 75 إمرأة.

 

كما تم إصدار حكم الإعدام ضد السيدة ”مرجان داوري“ (50عاماً ) باتهام ترجمة الكتب الفلسفية و وُصف اتهامها بـ« الإفساد في الأرض » و« تبني الاجتماعات والتواطؤ ضد النظام» أيضاً حسب الملف.

 

 

 

 

 

التعامل اللاإنساني والعقوبات القاسية

هاجم عناصر الأمن يوم الأربعاء 15 / آذار – مارس منزل السجين السياسي أفشين سهراب زاده وانهالوا على أمه بالضرب المبرح والشتائم حيث أصيبت أم أفشين سهراب زاده من ناحية الرأس .

وفي نموذج آخر وعقب توجيهها رسالة تعرضت السجينة السياسية ”أفسانه با يزيدي“ ناشطه طلابية للاستجواب والضرب والشتائم ومن ثم انتقلت إلى زنزانة كرمان المركزية بسبب اعتراضها في رسالتها على ممارسة الإهانة والاغتصاب وانواع التعذيب الوحشية في السجن عليها. هذا وقد حُكم على أفسانه بايزيدي الطالبة الناشطة الكردية في 8 / إيلول – سبتمبر 2016 باتهام الترويج ضد النظام بـأربع سنوات الحبس والإقصاء إلى سجن كرمان.

 

ظروف السجن

منع سلطات السجن عن الإفراج عن السيدة ”معصومة ضياء“ في أيام عيد نوروز «رأس السنة الإيرانية» رغم استعداد أقربائها من إيداع مبلغ الكفالة .

هذا واعتقلت معصومة ضياء منذ يوم 6 / كانون الثاني –  يناير وبعد عودتها من السفر إلى خارج البلاد في المطار حيث أقتيدت باتهام نشاطات مدنية والعضوية في مجموعة ” عرفان حلقة “ إلى سجن إيفين.

 

حُرمت السجينة السيدة ”إلهام فراهاني“ وهي حبيسة في سجن إيفين من الإجازة الاستعلاجية والعفو المشروط، رغم وجود الكسر في يدها والخضوع مرتين للعملية الجراحية .

السيدة إلهام فراهاني مواطنة  بهائية (54عاماً) تقضي حبسها وهو 4سنوات في سجن إيفين كما هناك زوجها وطفلها في نفس السجن بسبب اعتناقهما بالديانة  البهائية أيضاً.

هذا وحُرمت السجينة المسيحية ”مريم نقاش زرجران“ سجينة الرأي من تلقي الإجازة المرضية للعلاج رغم تخفيف وزنها بصورة شديدة والضعف الجسدي. الجدير بالذكر أن هذه السجينة وبسبب خضوعها للعملية الجراحية في القلب في العام المنصرم تحتاج إلى العنايات الطبية الخاصة.

هذا وتلبث مريم نقاش زرجران منذ 19 / تموز – يوليو 2013 في السجن باتهام المفبرك عليها الترويج ضد النظام حسب الملف.

 

الاعتقالات التعسفية

كانت الاعتقالات والإحضارات والاجتجازات في شهر مارس متركزة على الناشطين المدنيين والمشاركين في الاحتفالات الخصوصية.

 

هذا وتم إحضار ”السيدات إنسية وهانية دائمي“ يوم الأحد 12/ آذار- مارس إلى قضائية قدس. إنهما شقيتيه ” آتنا دائمي“ ناشطة حقوق الإنسان ومدافعة حقوق الأطفال تلبث حالياً في سجن إيفين أيضاً.

وقال أحد أقرباء عائلة دائمي بأن السبب لإحضارهم هو الشكوى التي قدمها فيلق المسمى بـ ” ثارالله“ مجدداً. وسبق أن تم إحضار شقيقتي ”آتنا دائمي“ يوم 27 / ديسمبر – كانون الأول إلى عدلية إيفين حيث تم تبرئتهما في 15/ فبراير – شباط من الاتهامات الملصقة بهما بواسطة فيلق الحرس. كما تم تبرئة ”آتنا دائمي“ في 22/ فبراير – شباط من الملف الذي كان قد شكل بواسطة فيلق الحرس من أجلها أيضاً.

اعتقلت السيدة ”فرشته أرغواني“  (52عاماً ) بسبب الاتصال الهاتفي مع أخيه الذي يعيش في الخارج منذ 35عاماً حيث أحكم عليها بالحبس لمدة سنة واحدة، إنها تلبث حالياً في سجن في قرية ”تيركلاي“ بمدينة ساري شمال إيران.

 

الاعتقالات الاجتماعية

أخبر أحد المسؤولين في أمانة العاصمة بطهران عن اعتقال النساء المستجديات والمشردات في العاصمة حيث يصل عدد النساء المستجديات المعتقلات منذ بداية عام 2016 الى 1087 إمرأة وعدد النساء المشردات وصل 2052 إمرأة ( وبسايت ألف الحكومي 20/ آذار – مارس 2017).

أخبر مساعد لجنة الأمر بالمعروف في مدينة سبيدان (الواقعة في مدينة أردكان في محافظة فارس) يوم 2 / مارس – آذار 2017عن اعتقال 6 أولاد و8 بنات في ضيافة خصوصية.

هذا واعتقل يوم الجمعة 4 مارس أكثر من 30 فتاة وفتى  في ضيافة في منطقة كيانپارس بمدينة أهواز بواسطة شرطة الأمن الأخلاقي أيضاً .

هاجم عناصر الأمن الاجتماعي في غرب طهران ضيافة نسائية حيث اعتقل عدداً من النساء (وبسايت نيوز الحكومي 5 / آذار – مارس 2017 ).

أعلن رئيس شرطة ناجا الوقائية في اجتماع إخباري يوم 15/ مارس – آذار عن اعتقال 48 إمرأة في حفلة أربعاء نهاية السنة وأضاف أنه تم تسليم 12من النساء المعتقلات إلى المحاكم القضائية وتم الإفراج عن البقية بأخذ التعهدات (وبسايت شبستان الحكومي 15/ مارس – آذار 2017).

 

انتهاك حقوق الأقليات القومية والدينية

اعتقلت يوم الأربعاء  8 / مارس – آذار 2017 مواطنة بهائية ”سيما كياني“ بواسطة عناصر الأمن في مدينة ”شهر ري“  وأقتيدت إلى مكان مجهول. هذا وتم تفتيش منزل السيدة كياني من قبل عناصر الأمن وضبطوا الكثير من مقتنياتها الشخصية أيضاً.

اعتقلت 4مواطنين مسيحيين بينهم إمرأتين بواسطة عناصرالأمن في طهران ومدينة أورمية. كان إسمهما ”نانا بدريان“ و”أنوشه (ورونيكا) رضا بخش“. كانت اليسدة بدريان و زوجها من تاجيكستان.

 

هذا وتم اقتياد السيدة أنوشه رضابخش وطفلها في 20/ شباط – فبراير 2017 إلى معتقل في مدينة أورمية ولا يوجد أي خبر منهما لحد الآن.

 

اعتقلت يوم 15/ مارس – آذار ”ليزا تبيانيان“  مواطنة بهائية تسكن في مدينة كرج بواسطة العناصر الأمنية في محافظة البرز. كما قام عناصر الأمن بتفتيش منزلها وضبط بعض مستلزمات الشخصية للسيدة تبيانيان.

 

وفي تطور آخر في طهران تم إخراج الطالبة ”أفروز ذبيحي“ بهائية  في النصف الخامس من فرع عمران في جامعة بهشتي بعد إكمال 90 وحدة دراسية بسبب اعتقاداتها المذهبية حيث حُرمت من مواصلة دراستها بالذات.

تم إخراج الطالبة نيلوفر موسوي في نهاية امتحانات النصف الأول الدراسي في جامعة ”بيام نور“ في مدينة قزوين. وكان السبب لإخراجها الاعتناق بالبهائية.كانت السيدة موسوي تدرس في فرع الترجمة في اللغة الانجليزية في مستوى الخبرة

 

الوضعية الإجتماعية

تحول التمييز والقمع الممنهج ضد النساء في المجتمع الإيراني إلى حرمان النساء من الرعاية الاجتماعية وبروز فجائع اجتماعية عدة منها كان خلال الشهر الماضي كما يلي :

أعلن المدير العام للتعليم والتربية لمحافظة جهار محال و بختياري يوم 1/ آذار – مارس قائلاً :

«تم التعرف على 799 طالبة محرومة عن الدراسة في العام الدراسي الحالي في مستوى المحافظة في المراحل المتوسطة الأولى والثانية وأضاف أن السبب لحرمان 218طالبة منهم الزواج المبكر».

كشفت فاطمة دانشور، رئيس اللجنة الاجتماعية للمجلس البلدي يوم 8/ مارس – آذار عن العثور على عصابة لمبايعة الأطفال الوليدة من الأمهات الشارعية لتسريبهم إلى سائر البلدان. و صرحت دانشور تقول: «تشتري هذه العصابات البنات بسعر أغلا من الأولاد ومن ثم يتم إرسالهم إلى مقاصد مجهولة» (وكالة ركنا الحكومية 8/ مارس – آذار2017) .

تم العثور على جثمان معلمة محروقة في جبال في ضواحي مدينة رامهرمز في محافظة خوزستان. وتم التعرف على هوية هذه المعلمة الشابة عن طريق هاتفها الجوال وهي كانت ” زينب بزيون “ وبقية أطرافها احترقت بشكل كامل في النار وغير قابلة للتعرف بالذات.

هذا وتم العثور على جثمانها بواسطة أحد الرعاة فوق الجبل ولم يكشف السبب لهذا القتل الفجيع أنه من ارتكب هذه الجريمة وما هو السبب.

أحرقت أرملة أحد الحرس المقتول في الحرب الإيرانية- العراقية نفسها يوم 5/ آذار – مارس مقابل مبنى ”بنياد شهيد“ بطهران. وسبق أن شاركت هي في تجمع احتجاجي لضحايا الحرب في شارع طالقاني بطهران. هذا واحترقت هذه المرأة من ناحية الرأس والوجه بشدة وترقد حالياً في المستشفى ( موقع قانون الحكومي -5/ آذار – مارس  2017).

أصبحت خلال أسبوع واحد إمرأتين في متنزه بتروشيمي مدينة ماهشهر خوزستان ضحية رش الأسيد وكانت إحديهما حامل أيضاً (وكالة فارس الحكومية 9/ آذار – مارس 2017).

 شنقت فتاة (10سنوات ) في مدينة تكاب (في محافظة أورمية شمال غرب إيران) ليلة8 / آذار – مارس 2017). هذا و قد أعلنت هويتها ” شادي . م".

حاولت فتاة في محطة الوقود في منطقة ”كاليكش“ في محافظه جولستان شمال إيران بحرق نفسها (وبسايت ركنا الحكومية 11/ مارس – آذار 2017) .

 

احتجاجات النساء

احتجت خلال الشهر الماضي نساء إيران في تجمعات واحتجاجات للحصول على حقوقهن حيث اعترضن سياسات النظام الإيراني في مختلف المجالات.

 

احتجاجات المعلمين والتربويين .

تجمعت المعلمات يوم الخميس وبحضورهن الملفت في أكثر من 20 مدينة في إيران حيث اعترضوا على حرمانهن وتضييقاتهن الشغلية والمعيشية.

كانت هذه التجمعات في مدن مثل مشهد وبجنورد وفردوس وتربت حيدرية ومازندران وسنندج وسقز ومريوان وقروة وتبريز واردبيل وزنجان وشيراز وبوشهر وإصفهان وكرمانشاه وكنكان ودهكلان ولوردكان وأهواز واليكودرز.

كما تجمع مئات من النساء التربويات المتقاعدات من مدن طهران وكرج وشهريار وقم في الساعة العاشرة يوم 9/ مارس – آذار 2017 صباحاً مقابل برلمان النظام الإيراني. كانت الكثير منهن تحمل أطفالهن معهن. كانت طلباتهن الإفراج عن الناشطين السجناء وتعديل رواتبهن والتأمينات ورفع التمييز أيضاً.  كانت تحمل النساء المشاركات في هذه التجمعات لافتات مكتوبة عليها «ليفرج عن المعلم السجين»  تأمين المعيشة 1 %  والجوع 99%  و التأمينات المفيدة حقنا الطبيعي  و كفا كفا الفقر والتمييز».  

 

تجمعت آلاف من المعلمات والنساء التربويات يوم الأحد 12/ آذار – مارس في طهران وسائر المدن الإيرانية احتجاجاً على عدم تلبية طلبانهن وهي تعديل الرواتب وإضافة خدمات التأمينات للمتقاعدين وارتقاء المستوى المعيشية.

احتجاجات طالبات الجامعات

عصر يوم 4/ مارس – آذار في كلية الآداب في جامعة علامة في تجمعهن الاحتجاجية في الجامعة حيث اعترضن على تعامل غير قانوني وغير مناسب بواسطة عناصر حراسة الجامعة حول الفصل الجنسي سيما في باب النظام.

 

تجمع أمهات الانتفاضة والناشطات

تجمعت يوم 17 / آذار – مارس في يوم الجمعة أي اليوم الأخير للسنة الإيرانية عوائل شهداء مجزرة عام 1988على مقابرهم تخليداً لهم. وكتبت السيدة ”منصورة به كيش“ التي تم إعدام 6 من أعضاء عائلتها في هذه المجازر كتبت في رسالتها تقول: ”منع العملاء العوائل، من وضع الزهور على قبور أقربائهم فإننا حاولنا بالمقابل وضع الزهور تحت أسلاك الشائكة استذكاراً لأعزائنا وأمهاتنا اللاتي غير متواجدات بيننا.

تم إحضار أم ثكلى من قبل مخابرات محافظة مازندران وهددوها لإقامة مراسيم ذكرى استشهاد إبنها. هذا وحذروا المأمورون هذا الأم (السيدة حوري جولستاني) وعدد من أقربائهم بأنه وفي حال إقامة المراسيم لإبنها الشهيد ”بهنود رمضاني“ سيتم اعتقال جميع المشاركين.

الجدير بالذكر أن الشهيد بهنود رمضاني كان ( 19عاماً ) طالباً في السنة الأولى في جامعة ”نوشيرواني“ الصناعية  في مدينة بابل واستشهد في مراسيم الأربعاء الأخير للسنة الإيرانية في عام 2009 في ”ساحة نارمك“ بطهران من جراء فتح النار عليه بواسطة العناصر الحكومية.

 

الاعتصام ،التجمع الاحتجاجي

توفت إمرأة شابة يوم 26 / شباط -  فبراير 2017  إثر خطأ طبي  تحت العملية القيصرية في مستشفى بوعلي بمدينة مريوان. كانت هوية هذه المرأة سهيلا مولودي ( 31  عاماً ). هذا وعقب هذا الحادث تجمع مواطنو مدينة مريوان احتجاجاً على عدم كفاءة الكوادر الحكومية أيضاً.

 

اعتقلت يوم 18 / آذار – مارس 20  امرأة من النساء الناشطات في مجال البيئة بواسطة العناصر الأمنية.

كانت هؤلاء النساء معترضات حيال دفن الأزبال في مدينة مريوان. هذا واستدعى قائممقام مريوان منهن للمشاركة في الاجتماع، غير وبعد تجمعهن للاجتماع اعتقل العناصرالأمنية هؤلاء الناشطات.

شارکونا بآرائكم

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn