لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

إن لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وبصفتها عضوا في المعارضة  ضد نظام المعادي للمرأة، تدافع عن حقوق المرأة الأيرانية وتعمل على نصرة قضايا المرأة  

أفادت وكالة أنباء فارس لقوات الحرس يوم الخميس 1 فبراير أن القوات القمعية اعتقلت 29 امرأة في طهران «في إطار الأمن الاجتماعي» بسبب خلع الحجاب و«تم إحالة المعتقلات إلى الجهاز القضائي». وتفيد التقارير أن قضاء الملالي يتملص من إطلاق سراحهن بتحديد كفالات باهظة وغير قابلة للدفع.

إن لجنة المرأة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، إذ تدين اعتقال النساء والفتيات في وطننا بحجة مختلقة من قبل الملالي لخلع الحجاب، تدعو جميع الهيئات والمؤسسات الدولية المعنية بحقوق الإنسان وحقوق المرأة إلى إدانة هذا التصرف اللاإنساني المعادي للمرأة من قبل الملالي والعمل الفوري لإطلاق سراحهن دون قيد أو شرط .

ودعت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية يوم 24 يناير 2018 في الاجتماع الرسمي للمجلس الاوروبي في استراسبورغ، الاتحاد الاوروبي ومجلس اوروبا والدول الأعضاء فيه إلى اتخاذ تدابير مؤثرة وقرارات ملزمة لإرغام نظام الإرهاب الحاكم باسم الدين في إيران لوضع حد لقمع النساء وإلغاء الحجاب القسري. إنها قالت: كفى 39 عاما من إراقة الدماء والجريمة والتمييز والقمع ضد النساء والكبت والرقابة وعلى المجتمع الدولي وضع حد لصمته وتقاعسه في هذا المجال.

 

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – لجنة المرأة

2 فبراير (شباط) 2018

 

شارکونا بآرائكم

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn